تركض الصغيرة

اغلقت أبواب البيت ودعتك 
لكني نزلت اركض خلفك 
وراءك ، ركضت عارية 
بين العتمة و النور ، لا ارى سوى طيفك 
ينهش البرد جسدي و أنا اركض خلفك
ركضت خلفك حتى سبقتك 
تناديني و لا أسمع 
في آخر الطريق سقطت ، 
جثة تركع ، 
انتظرتك ، فتحت جميع الأبواب 
لم ترجع .
 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s